الرئيسية | أرسل خبرا | إتصل بنا | عن مرايا | خدمة RSS
  • آخر الأخبار

    زلة لسان الفايز

    مرايا – أخبر رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز، وفد مساعدي أعضاء مجلسي النواب والشيوخ الاميركيين، ان كلفة استضافة الاردن للاجئين السوريين، بلغت منذ الازمة السورية اكثر من عشرة مليارات دينار، بينما أعلنت وزارة الخارجية الأردنية أنّ كلفة الاستضافة، تجاوزت عشرة مليارات دولار.
    ولم يتضح إذا كان الخلل من مندوب وكالة الأنباء الأردنية “بترا”، أم أن رئيس مجلس الأعيان فعليا زل لسانه واستبدل الدولار بالدينار في الاجتماع الذي عقدته لجنة الشؤون العربية والدولية والمغتربين في مجلس الاعيان، برئاسة العين ناصر اللوزي.
    وقال الفايز وفق رصد خبرني انه وبالرغم من الصراعات والازمات في المنطقة، الا ان الاردن استطاع الحفاظ على امنه واستقراره، لكنه يواجه اليوم صعوبات اقتصادية، لهذا فان على المجتمع الدولي الايفاء بتعهداته تجاه الاردن، لتمكينه من مواصلة دوره الانساني تجاه اللاجئين، ودوره المحوري في العمل على احلال السلام بالمنطقة.
    وأفاد بيان صادر عن وزارة الخارجية بأن «تكلفة استضافة اللاجئين السوريين والأزمة السورية المباشرة على المملكة، منذ بداية الأزمة وحتى العام الحالي 2017، بلغت نحو عشرة مليارات و301 مليون دولار».
    وأوضح أن هذه المبالغ «تشمل تكلفة التعليم والصحة، ودعم الكهرباء والمياه والصرف الصحي، واستهلاك البنية التحتية والخدمات البلدية، والمواد والسلع المدعومة، وخسارة النقل والعمالة غير الرسمية، والتكلفة الأمنية».
    ووفق البيان: «تبلغ الكلفة التقديرية المباشرة لاستضافة اللاجئين السوريين والأزمة السورية المقدرة لعام 2017، نحو 1. 7 مليار دولار».

    أخر الأخبار

    تعليقاتكم